ستقوم وكالة ناسا ببناء تلسكوب للبحث عن الكواكب الصالحة للسكن والبدائل المحتملة للأرض

إن الروبوت المتداخل الذي يمكن أن يكون أحد أهم مهام وكالة الفضاء الأمريكية سيكون مثاليًا للعثور على عوالم قادرة على دعم الحياة والأنواع غير البشرية.


مشروع ناسا الجديد. الصورة: مختبر الصور المفاهيمية التابع لمركز جودارد لرحلات الفضاء التابع لناسا

ال الإدارة الوطنية لعلم الفلك والفضاء (ناسا) بدأ المشروع “المرصد العالمي الصالح للعيش” ويشمل ذلك بناء تلسكوب قادر على البحث في الفضاء عن الكواكب الصالحة للسكن.

نعم صحيح إن تنفيذ مثل هذه التكنولوجيا سيتطلب عقدًا من الزمنوتقوم وكالة الفضاء الأمريكية بالفعل بتطوير أدوات لدعم البرنامج.

صورة ناسا: رويترز صورة ناسا: رويترز

ستبدأ الأعمال في سبتمبر من هذا العام وستظل ضمن الميزانية 17.5 مليون دولار.

ويل أندرس في مهمة أبولو 8 الصورة: التقاط فيديو لرويترز.

قد يهمك هذا:

ناسا: توفي رائد الفضاء ويل أندرس، الذي قام بتصوير الأرض من القمر.

تفاصيل التلسكوب الذي أعلنته وكالة ناسا لدراسة الكواكب الصالحة للحياة

ومن المتوقع أن يتم إطلاق المشروع سيعمل تلسكوب فضائي كبير في المدارالذي ستكون وظيفته صورة لكواكب شبيهة بالأرض تتحرك حول نجمالعالم الذي نعيش فيه يشبه الشمس.

يقوم الجهاز أيضًا بقراءة الغلاف الجوي علامات الحياة خارج كوكب الأرض: سيبحث عن مواد مثل الأكسجين والميثان، بالإضافة إلى إشارات أخرى تشير إلى وجود الحياة.

الكواكب.  الصورة: بيكساباي. سيتم البحث عن الكواكب البعيدة عن نظامنا الشمسي. الصورة: بيكساباي.

ومن الجدير بالذكر أيضًا أنه على الرغم من مشاركة ثلاث شركات في هذا المشروع. سيكون لوكالة ناسا السيطرة على العملية برمتها وستسمح لهم النتيجة بالتخطيط لمرحلة التطوير والبناء للعمل.

وبهذه الطريقة، لا يتقدم العمل بمعزل عن الآخرين، بل يعتمد الباحثون على الخبرات والتعلم تلسكوب جيمس ويب الفضائي والذي يليه تلسكوب نانسي جريس رومانتوقعات إصداره هي 2027.

READ  "وضع العلم كمتغير تعديل يؤدي إلى ضرر اقتصادي"

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *